Open a live account Try a demo account

كيف يمكنك وضع استراتيجية تداول للعملات الأجنبية

ابدأ وضع استراتيجيتك الخاصة لتداول الفوركس اليوم

 

كيف يمكنك وضع استراتيجية تداول للعملات الأجنبية

لكي تتداول الفوركس بنجاح، عليك الالتزام بمجموعة من استراتيجيات التداول التي ثبتت جدواها، وتعرف كذلك باسم خطة التداول، وعليك الالتزام بقواعد قوية لإدارة المخاطر. سواء كنت متداولاً مبتدئا أو من ذوي الخبرة، نقدم لك كيفية وضع واختبار استراتيجيتك الخاصة للربحية وتداول العملات الأجنبية في 5 خطوات.

هل أنت مستعد لتداول الفوركس بشكل مباشر؟

 


قم بإنشاء حساب

1. فهم التحليل الفني

ينطوي التحليل الفني على استخدام الرسوم البيانية للأسعار والمؤشرات لتحليل اتجاهات السوق. التحليل الفني يساعدك على تحديد نقاط الدخول والخروج المحتملة لصفقات التداول الخاصة بك.
 

وخلافا للتحليل الأساسي، يركز التحليل الفني بالأساس على أنماط السوق والأسعار. أما التحليل الأساسي فهو من ناحية أخرى معني بالعوامل التي تدفع أسعار السوق لأعلى. ويمكن استخدام هذين الأسلوبين التحليليين منفردين أو مجتمعين.
 

ويركز التحليل الفني على التوقيت وأنماط الأسعار، ولهذا السبب غالبا ما يعتبر أداة محايدة. للعثور على فرص تداول الفوركس على أساس التحليل الفني، تحتاج إلى تحليل سعر السوق الحالي وتحديد المستويات المستهدفة المحتملة. في حين أن التحليل الفني لا يضمن النتائج، فإنه يوفر طريقة لرصد تحركات السوق المحتملة من مختلف الأنواع.

 

2. أهمية التحليل الفني

غالبية المتداولين يستخدمون التحليل الفني في تحديد اتجاهات السوق المتوقعة. إن تحركات السوق ليست عشوائية بشكل كامل. عندما يرى المتداولون نمطًا ناشئًا، فهناك فرصة جيدة يدركها الكثير من الأشخاص الآخرين أيضا. يمكنك أن تنظر إلى الاتجاه كشيء يشبه كثيرًا تحقيق الذات. وبهذا المعنى، يمكنك القول بأن المتداولين يساعدون على خلق الأنماط الموجودة  في أسعار السوق.

للحصول على نظرة متعمقة للتحليل الفني،، اقرأ دورة التحليل الفني الشاملة.

 

 

3. فهم التحليل الأساسي

في الأجزاء السابقة، تعلمت أن التحليل الفني يركز بشكل أساسي على اتجاهات وتحركات الأسعار. للتحليل الأساسي منهج مختلف لتقييم الأسواق، حيث يقدم صورة شاملة عن نقاط الضعف والقوة في السوق.

يقوم المحلل الأساسي بإلقاء نظرة على الأحداث الرئيسية التي قد تؤثر على قوة أو ضعف العملة المحددة. وتشمل هذه البيانات السياسية والاقتصادية فضلا عن الكوارث الطبيعية.

بعبارة موجزة، فإن المحلل الأساسي يستخدم جميع المعلومات المتاحة في قياس مدى قوة العملة. ويركز الاهتمام على التقارير والبيانات الاقتصادية الرئيسية، بما في ذلك بيانات الناتج المحلي الإجمالي والبطالة، وبيانات الإنتاج والتصريحات ذات الصلة بأسعار الفائدة.

 

4. العوامل الأساسية التي تؤثر على أسعار العملات الأجنبية

 
  1. الكوارث الطبيعية

الكوارث الطبيعية مثل الأعاصير وتسونامي والفيضانات يمكن أن تؤثر بشكل كبير على قوة وضعف العملة. ومن الأمثلة الجيدة على ذلك تسونامي الذي ضرب اليابان في العام 2010. وأدى ذلك إلى إضعاف قطاع الصناعات التحويلية في الدولة وتعطيل إنتاج شركات صناعة السيارات وصناعة تكنولوجيا الهواتف الجوالة بشكل كبير.
 

  1. التجارة العالمية

وعندما يزداد الطلب على المنتجات والخدمات من دولة معينة، يزداد الطلب على عملة ذلك البلد أيضًا.
 

  1. الناتج الاقتصادي والنمو

يعتبر الناتج المحلي الإجمالي للدولة من أهم مؤشرات النمو الاقتصادي. فيلخص الناتج المحلي الإجمالي انتاج السلع والخدمات فى الدولة ويوفر  معلومات عن أداء الدولة وقوتها الاقتصادية.
 

  1. التضخم– هذا العامل له اثنان من  المؤشرات الرئيسية

    1. مؤشر أسعار المستهلك - يقيس هذا المؤشر مقدار التغير في متوسط تكلفة السلع والخدمات للمستهلكين.

    2. مؤشر أسعار المنتج - يقيس هذا المؤشر مقدار التغير في تكلفة إنتاج السلع والخدمات للمنتجين.
       

  2. أسعار الفائدة
    من المحتمل أن تكون أسعار الفائدة السائدة أحد العوامل الرئيسية التي تحدد قيمة العملة، لأنها تحدد تدفق رأس المال العالمي من وإلى بلد ما أو منطقة اقتصادية ما.  
     

  3. الظروف السياسية
    عادة ما يؤثر عدم الاستقرار السياسي سلبًا على الطلب على عملة البلد. يميل المستثمرون إلى تجنب البلدان والعملات أثناء الاضطرابات السياسية.
     

  4. السياسات المالية
    يمكن للسياسات المالية للدولة، بما في ذلك الإنفاق الحكومي، وتخطيط الميزانية، والضرائب أن تؤثر على قرار المستثمرين بشأن الاستثمار في تلك الدولة أم لا.
     

  5. السياسة النقدية
    وأيا كانت السياسات النقدية التي تعتمدها البنوك المركزية، فإن لها تأثيرًا كبيرًا على طلبات العملة قصيرة الأجل.

نحن في ThinkMarkets, لدينا فريق من محللي السوق الذين يقدمون تقارير يومية وأسبوعية حول أحدث التطورات في الأسواق. عن طريق فتح حساب مجاني , ستصبح مشتركًا بشكل تلقائي.

 

5. اختيار نقاط الدخول والخروج

يتعرض متداولو الفوركس لمخاطر التداول، بغض النظر عن توجههم. لهذا السبب، يعتبر فهم تحركات الأسعار المفتاح الرئيسي لتحديد متى تختار تبدأ تنفيذ صفقاتك ومتى تقرر إنهاءها. هنا، سوف تتعلم أربعة مفاهيم رئيسية تتعلق بتحركات الأسعار، وهذه المفاهيم تستخدم في تداول العملات الأجنبية لتحديد نقاط البدء والإنهاء.

 

  • الدعم والمقاومة: يشير مفهوم الدعم والمقاومة إلى مستويات التداول المهمة حيث يتناوب ارتفاع وانخفاض السعر . العديد من المرات. يمكنك النظر إلى الدعم والمقاومة والتفكير فيهما كنقاط رئيسية حيث الطلب والعرض يلتقيان.

  • الحركات المفاجئة: وهي عبارة عن ارتفاع أو انخفاض مفاجئ على خلاف مستوى ونمط الدعم والمقاومة السائد. إن الحركات المفاجئة تعتبر إشارات قوية، وبصفة خاصة عندما تؤكدها مؤشرات أخرى مثل الثغرات.

  • الثغرات: تكتسب الثغرات أهميتها من إشارتها إلى ان المشترين (في الأعلى) أو المشترين (في الأسفل) يقومون بتنفيذ تحركاتهم. ولكن، يجب عليك التأكد من وجود اتجاه جديد باستخدام مؤشرات متعددة قبل المضي قدمًا في تنفيذ صفقاتك.

  • السوق الجانبي: يشير مفهوم السوق الجانبي إلى سوق الفوركس الذي يتداول أسعارًا جانبية ذات نطاق ضيق من مستويات قوية للدعم والمقاومة. عندما يتداول السوق بشكل جانبي، يستعد المتداولون اتحرك مفاجئ.
     

6. إدارة مخاطر التداول

الآن، يجب أن تكون على علم بأن تداول العملات الأجنبية ينطوي على مخاطر. إن السوق متقلب للغاية وكلما كانت الأرباح المحتملة أكبر، كلما ارتفع مستوى المخاطرة. وفيما يلي بعض النصائح حتى تبقى المخاطرة تحت السيطرة.




 
  • تجنب الإفراط في تنفيذ صفقات التداول
    على الرغم من أن تقلبات السوق قد تكون مغرية، إلا أن القاعدة الجيدة هي أن تتجنب المخاطرة بأكثر من 2٪ من رصيد حسابك الخاص بالتداول في أي صفقة واحدة. إن التداول في حدود مخاطرة أكبر من ذلك من شأنه أن يعرضك للخسائر التي يصعب تعويضها.

  • قم بإعداد أوامر وقف الخسائر لتقليل الخسائر
    فالنجاح في التداول لا يعني فقط الفوز بصفقات رابحة. على العكس من ذلك، فالنجاح في التداول هو محصلة جميع الصفقات الرابحة والخاسرة. وهذا ما يجعل وقف الخسائر عاملاً رئيسيًا عندما يتعلق الأمر بالربحية. وضع أوامر وقف الخسارة سوف يريحك أيضًا من الحاجة لمتابعة صفقاتك بصفة مستمرة.

 

7. اختبر استراتيجية التداول الخاصة بك

في حين لا يمكنك تعويض المخاطر التي ينطوي عليها التداول بمبالغ مالية حقيقية، تظل بيئة التداول التجريبي أداة جيدة تساعدك على اختبار سلامة استراتيجية الاستثمار الخاصة بك. إن كل استراتيجية جديدة يجب أن تجتاز فترة التجربة والخطأ قبل أن تتمكن من المضي قدمًا نحو الاستثمار بثقة باستخدام أموال قد كسبتها بجهد وتعب.

من أجل اختبار استراتيجيتك بطريقة أسرع، يمكنك استخدام منصة Trader’s Gym, التجريبية وهي طريقة تمكنك من ممارسة محاكاة للتداول المباشر مع إمكانية إعادة تنفيذ الصفقة وإيقافها ومراجعة خطواتها في ظروف مماثلة للسوق الحقيقي حتى خلال عطلة نهاية الأسبوع. لكي تتمكن من المحاكاة، قم بفتح حساب مجانا عن طريق اختيار منصة Trade Interceptorالاعتراضية وقم باختبار الاستراتيجية الخاصة بك في بيئة تداول حقيقية سواء على سطح المكتب أو على هاتفك الجوال.
 

Back to top